راسلة إلى أصحاب الرسالة

الموضوع في 'الأساتذة والمعلمين والإدارة المدرسية' بواسطة محب العلم, بتاريخ ‏15 يناير 2009.

  1. محب العلم

    محب العلم طاقم الإدارة إداري

    راسلة إلى أصحاب الرسالة


    أخي المعلم أنت قدوه لطلابك و المرجو منك أن تكون قدوة حسنة ..
    لكن بعض التصرفات التي لا تليق بك كمعلم يستغرب لها الشاهد فكيف ولي أمر الطالب ..

    إن الكلمات النابئة التي تخرج من بعض المعلمين على مسمع من الطلاب لهي جرم كبير في حق الطالب ..
    فهو يتلقاها بقبول كبير لأنه سمعها من مربيه في الدرجة الأولى ومعلمه .
    ولهذا لا نستغرب عندما نسمعها من الطلاب مادام أن المعلم يتلفظ بها أمامه..

    كذلك شرب الدخان وبطريقة غريبة حيث يتخفى بين السيارات وفي زوايا المدرسة وقد شاهدت ذلك بعيني في إحدى المدارس المتوسطة .

    يظن أن الطلاب لايرونه
    بالتأكيد أنهم يشاهدونه وبعضهم يعيب على هذا التصرف ويتكلمون مع بعضهم شوف المدرس فلان يشرب الدخان في زاوية المدرسة وبين السيارات

    إذًا هذه الأمور يحكمها ضمير المعلم ..

    وليعلم أن الله عليه رقيب ..

    وان هذا تقصير بواجبه تجاه طلابه ومهنته ..


    منقول للفائدة
     
  2. زهرة الياسمين

    زهرة الياسمين عضو جديد

    بارك الله فيك اخي الكريم محب العلم ،، انتقاء موفق

    حقا كل تصرف للمعلم ،، يجب ان ياخذ حذره فيها

    شكرا على النصيحة جميلة ،، يعطيك الصحة اخي الكريم
     
  3. منة الله

    منة الله طاقم الإدارة إداري


    نقل موفق جدا

    جزاك الله خيرا اخي محب العلم

    نتمنى استفاذة الجميع

    ...تحــياتي...
     
  4. العمدة أمين

    العمدة أمين عضو وفيّ

    awww.abuaseel.net_dam3at_7ozn_ekccwarat_jzakalah.gif
    موضوع رائع ومهم بارك الله فيك أخي محب العلم
     
  5. رفيق

    رفيق عضو نشيط

    ان التربية قليل من يكتسبها سواء حامل علم او طالب علم . فالمعلم يدري نفسه انه يعلم ولكنه ينسى انه بالدرجة الاولى مربي قبل ان يكون معلما لان التربية في الصغير كالنقش على الحجر . اما التعليم فياتي بعد التربية .فيجب ان يكون المربي قدوة صالحة ويعطي المثال الحي في الاخلاق الحسنة ولايلفظ الا الكلام السوي حتى ياخذ منه الصغير المثل العليا والتربية الحسنة ويصبح صالحا لاسرته و بلده حتى العلم عنده يصبح سهل المنال .
    عليك معلمي بتقوى الله في الجيل الجديد فهو ماسك زمام الامور مستقبلا فان اعددته قاد واقتاد امته الى بر الامان وان كان العكس فسوف نجني على انفسنا المهانة امام اعدائنا التي يتربصون بنا . ان الابرياء امانة عندك وتحاسب عليهم في الدنيا قبل الاخرة
     

مشاركة هذه الصفحة