البيت السعيد قهوة المساء.....(متجدد)

الموضوع في 'الأسرة المسلمة' بواسطة الرمال البيضاء, بتاريخ ‏9 نوفمبر 2010.

  1. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    السلام عليكم....
    اردت ان اقترح هذا الفضاء واسميه قهوة المساء...لن يكون فضاءا للثرثرة التي تحدث غالبا في مثل هذه المجالس....ولكن سيكون فضاءا نفتح فيه الباب للنقاش حول البيت السعيد او بالاحرى ماذا يهدد هذا البيت السعيد وما المشاكل التي تدور حول هذا البيت وكذا جميع المواضيع التي تمس سلامة وسعادة بيوتنا...سيكون الموضوع متجددا....نقترح فيه كل مرة عنوانا لما نريد ان نطرحه على طاولة النقاش....سيكون ذلك مثل الامسيات الادبية الشعرية لكن بطابع خاص بطابع واقعي وجدي....مرفوقا بفناجين القهوة...ليس بحثا عن الحلول بقدر الاعتراف اولا بوجود تلك المشاكل....ارجو التفاعل وتبادل الاراء وانا في انتظار ردودكم اما بتاييد الفكرة او بتعديلها او لما لا الغائها فهذا يعود لكم.

     
  2. عفاف الخير

    عفاف الخير عضو وفيّ

    فكرة رائعة وانا موافقة علها
    شكرا جزيلا اختي الرمال البيضاء
    دائما مبدعة بافكارك
     
  3. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    ربي يخليك يارب...سعيدة لانها اعجبتك..بارك الله فيك.
     
  4. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    انتظر ارائكم حتى نبدا بطرح المواضيع في حالة الموافقة طبعا...بارك الله فيكم.
     
  5. عاشقة الصمت

    عاشقة الصمت عضو متميز

    فكرة رائعة اوافق على الاقتراح

    ان شاء الله راح تعجب باقي الاعضاء

    مشكورة بارك الله فيك
     
  6. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    اسعدني مرورك حبيبتي وبارك الله فيك...اتمنى انا ذلك ايضا....بالتوفيق لك اختي العزيزة.
     
  7. محب العلم

    محب العلم طاقم الإدارة إداري

    مشكورة اختي الكريمة على الفكرة القيمة
    أستسمحكم في طرح هذا الاشكال الصغير

    كثيرا ما نسمع الأم أو الأب يصرح ويقول: "عياني الطفل هذا ما قدرتلوش". أنت تنصحه وتسأله لماذا تترك ابنك يلعب في هذا الوقت المتأخر ؟ فيجيبك بما سبق ذكره
    لماذا يا أم لا يطيعك ابنك ويذهب لشراء ما تطلبين منه ؟ فتجيب بنفس الجواب
    أصبح الطفل في سن الرابعة عشرة لا يطيع والديه ولا يمتثل لأمرهما. وطبعا هذا الأمر مقدمة لأمور أخطر بكثير بدءا بالتسرب الدراسي ثم الدخان ورفاق السوء وربما المخدرات ... كل شيء يصبح للطفل سهل المنال مادام والديه لا يستطيعان التحكم فيه

    يراودني سؤالان حول هذه النقطة:
    أما الأول كيف نتعامل مع الإبن عندما يكون صغيرا حتى تكون طاعة الوالدين والخوف منهما مترسخة في قلبه
    والثاني كيف نعالج هذا الامر عند طفل في الرابعة عشرة من العمر حتى لا ينفلت كلية عندما يكبر ؟

    الاشكالية مأخوذة من واقع معاش ... في انتظار مشاركاتكم القيمة
     
    مهند ،فراشة و فتى الرياضيات معجبون بهذا.
  8. عفاف الخير

    عفاف الخير عضو وفيّ

    يجب ان يشعر الطفل بان كل من في البيت غضبان منه و يجب معاقبته باسلوب يجعله يشعر بانه اذنب
    اي مثلا تقطع عنه شيء يحبه
    مثلا تقول له انت فعلت كذا و لم تسمع الكلام اذا فلن اكلمك و لن تستخدم الكمبيوتر او لن تشاهد التليفزيون او لن تلعب الكرة
    و لا يجب ان يشعر فجاة بانك تعطف عليه او انك اذنبت في حقه
    لان الطفل الذي لا يسمع الكلام له شخصية قوية و بمجرد شعوره انك تحس بالذنب لعقابه سيعود الي طبيعته
    و يجب ان يحس ان كل من في البيت ضد هذا السلوك
    ارجو ان اكون قد ساعدتك
     
  9. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    بارك الله فيك اخي وسعيدة ان الفكرة نالت القبول من طرفكم...

    واستقبل مشاركاتكم بقهوة سكرها زيادة علها تنسيكم قليلا مرة ما سنناقش من قضايا....
    اولا اخي الكريم قد طرحت مشكلا هاما....جدا يهدد لبنة اي اسرة وينعكس بعد ذلك على المدى البعيد على الاسرة الجديدة التي سيشكلها ذلك الطفل يوما ما...ليتحجج الاولياء ان هذا الجيل هو جيل تربيته صعبة جدا ولا حل معه....ناسيين ام متناسين ان النبي عليه افضل الصلاة والسلام قال في معنى الحديث"الطفل كالصفحة البيضاء فابواه يهودانه او ينصرانه او يمجسانه"وهذه اول خطوة في تربية الابناء....فابناؤنا بغض النظر عن الصفات التي يتوارثونها منا فانهم كالعجينة بين ايدينا نشكلها كما نريد....وفي الطريق التي نشاء نجعلهم يسلكونها....خاصة في الاعوام الاولى....اما اذا اصبح في سن المراهقة يصبح الوضع اصعب كثيرا من الاول وربما لا ابالغ اذا قلت ان الوقت يكون قد فات الا من رحم ربه ...فمن شب على شيء شاب عليه....
    اما في ما يخص سؤاليك اخي فاظن ان تربية الاولاد ربما تكون افضل بكثير لو قامت على اساس الاحترام الى جانب الخوف...فانه لا يقوم الطفل بشيء ما خوفا من والديه الا وفعله بغياب الوالدين لكن ان لا يفعله احتراما لهما يختلف الامر...واما التعامل مع المراهق عليه ان يقوم هو ايضا على اساس الفهم الجيد لهذا العمر ولهذه المرحلة...بين المسايرة والحزم...وربما مصادقة المراهق هو افضل حل...وهذا رايي وبناءا على تجربتي مع اخي الاصغر مني ...

    اتمنى التفاعل من الاعضاء لان الموضوع مهم جدا.
     
  10. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    حبيبتي عفاف سعيدة بمشاركتك...لكن اسمحي لي ان اناقشك في هذه الفكرة لانه الغرض من الموضوع كله ان نتناقش ونبدي كلنا ارائنا لنصل الا افضل الحلول...
    انامعك في شق ان نعاقب الطفل وان لا نتنازل عن العقاب في حال بدئه لانه لو حس الطفل اننا سننهي العقاب عطفا عليه ولو مرة او اذعانا لبكائه لاصبحت وسيلته وحجته في كل مرة...لكن عزيزتي لا تنسي ان الطفل في طور النمو والتعلم ولو اننا عاقبناه كلما اخطا لربما انتجنا جيلا قاسيا لا يعرف معنا الحنان...فالطفل دائما لابد ان يكون الاولياء حكماء ويعرفون متى يظهرون الخطا ويصححونه عن طريق الحنان او عن طريق المعاقبة...لا الله سبحانه وتعالى خلقنا امة وسطا....
    بارك الله فيك اختي الكريمة....
     
  11. رانية النور

    رانية النور عضو جديد

    انا اؤيد الفكرة لانها رائعة
    ما هو موضوعنا ؟؟؟؟؟
     
  12. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    اهلا حبيبتي رانيا...اختي لقد طرح اخي محب العلم الموضوع وبدانا في المناقشة...وتحدثنا عن تربية الاطفال والعبارة التي يرددها الاولياء دائما على انهم لم يقدروا على هذا الابن وقد اصبح يارقهم..وكذلك تتطرقنا لمراهقة هذا الطفل اذا ما شب على مثل هذه التصرفات...
    ولك عزيزتي ان تعود للمشاركات لتاخذي فكرة اكبر عن الموضوع والمناقشات التي دارت...
    مشكورة على المرور.
     
  13. محب العلم

    محب العلم طاقم الإدارة إداري

    تم إثارة عدة نقاط هامة حول المسألة:
    - منها أن الطفل كالعجينة نعجنها كما نريد وكالصفحة البيضاء نكتب فيها ما نشاء
    - ومنها أن التربية تكون على مبدأ الاحترام مع الخوف وليس السيطرة المبالغ فيها
    - ومنها مصاحبة المراهق وأنها أفضل وسيلة لكسبه وتوجيهه إلى الطريق الصحيح
    - ومنها مسألة عقاب الطفل جنبا إلى جنب مع تعليمه حتى لا يكرر الخطأ

    ما تأثير الشارع على مثل تلك التصرفات لدى الطفل ؟ هل ممكن يكون اكتسبها من الشارع عن طريق رفاقه ؟

    ما موقفكم في المشهد التالي: عصى الطفل صاحب 14 سنة والدته فقررت أن تعاقبه بحرمانه من الخروج من المنزل للعب بعد العصر، فخرج عنوة عنها .. لكن تخبر الأم زوجها خشية ان يضربه ضربا مبرحا، فالزوج كان قد حذره من قبل من عصيان والدته وأخبره أنه إذا كررها فسيضربه ضربا مبرحا
    ماذا نفعل في مثل هكذا موقف ؟؟
     
    فراشة و فتى الرياضيات معجبون بهذا.
  14. بحربرا

    بحربرا عضو نشيط

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم أهل خير منتدى
    أتقدم بالشكر الخاص للأخت الفاضلة الرمال البيضاء على الفكرة الأكثر من رائعة
    ثانيا و إن كنت غير مختص بتربية الأبناء فسأحاول المشاركة
    في نظري أن التربية الصحيحة للأبناء تكون عند بدأ الطفل بالاستيعاب أي في سن الثانية و ذلك بوجود جو أسري إسلامي ملائم بطابع تثقيفي فيه شيء من المرح و الانضباط .
    أما بما يخص سن المراهقة فكلنا قد مررنا به.
    فعلى حسب المحيط الذي يعيش فيه هذا المراهق يجب مراعاة جوانب مثل : إنتقاء الأصحاب،الخصوصية في الذات،الملبس،الدراسة ...الخ فهذا يجب أن تكون فيه مراقبة مستمرة من طرف الأبوين و لا نعني هنا المراقبة الصارمة ( لا تصاحب فلان...لا تلبس كذا....إهتم بدراستك...الخ) فالمراقبة يجب أن تكون بطريقة تحايلية
    إن صح التعبير مثلا يضرب الأب لابنه مثلا عن الصاحب و الصديق يخبره عن
    تجاربه مع الأصدقاء في الدراسة كذلك :" تعال يابني نحل هذا التمرين أو في الأدب مثلا : تعالى أناضرك " هذا إن كان الأب أو الأم لهم مستوى يمكنهم من ذلك و إن لم يكن لهم مستوى يسمح لهم بمساعدته يقوم الأب أو الأم بالإستفسار على الأشياء
    لادعاء تعلمها و نذكر هنا قصة حدثت لأبناء علي رضي الله عنهم أجمعين أنهما لاحظا رجلا لا يحسن الوضوء فأرادا تعليمه فأظهرا المنافسة في إحسان الوضوء
    و قالا للرجل :يا عم إن أحدنا يقول للآخر أنا أحسن الوضوء أفضل منك فكن الحكم بيننا فلما رآ من حسن وضوئهما إندهش و قال فيما معنى قوله : كلاكما يحسن الوضوء و أنا من لا يحسن الوضوء " فهذه الطريقة تنطبق على الكبار و الصغار و يجب أن نأخذ العبر .
    و أما ما طرحه أخونا محب العلم أولا سلامي إليك أخي الجواد .
    في هذه الحال أرى أن إفراط الأم في الحنان و الشفقة لا ينفع،فيجب أن يكون هناك اتزان بين القسوة و الرأفة .
    فالأم تعلم احتياجات ولدها لأنه كثيرا من الأحيان إن لم نقل معظمها يلجأ الإبن إلى أمه لقضاء حاجياته فهي تعرف كيف تستغل هذا الجانب مع عدم الإفراط أو التفريط
    كما يقول شيخ الإسلام ابن القيم رحمه الله و لاحظوا و الله كلامه دواء،يقول عن الهجر في كتابه زاد المعاد : " و يكون هجرانه له دواء،بحيث لا يضعف عن حصول الشفاء،و لا يزيد في الكمية و الكيفية فيهلكه،إذ المراد تأديبه لا إتلافه "
    المجلد الثالث ص ( 20 )
    هذا و الله تعالى أعلم و أحكم
    محبكم في الله
    BAHR
     
  15. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ


    الشكر لك اخي لانك لخصت كلامي السابق في نقاط واضحة وسهلت الفهم اما في ما يخص سؤالك...اكيد انا ثاني مصدر لتربية الطفل عدا المدرسة هو الشارع....واحتكاكه بغرباء وبعدها يصبحون اصدقاءا له...والرسول عليه الصلاة والسلام قال فيما معنى الحديث "المرء على ديني خليله فلينظر احدكم من يخالل"...فرفاقه صيصبحون الاقرب اليه لانهم من عمره ويحملون تقريبا نفس افكاره...فيقتدي بهم ويسايرهم في كل افعالهم حتى وان كانت رفقتهم رفقة سوء...وقس على ذلك ما ينعكس عاى افعاله واهمها تصرفه اتجاه والديه.
    اما تعامل الوالدة مع ابنها العاق الذي لا يسمع كلامها وان عاقبته لا ينصاع لها...فاظن انه ان كان الامر بسيط وتسطيع هي حله فالافضل في رايي ان لا تخبر الاب لكن ان زاد الامر عن حده وانفلتت زمام الامور من يدها لابد ان تخبر الاب ...لكن اولا تتفاهم هي والاب لانه احيانا لابد من التفاهم والكلام اولا وليس التاديب بالضرب هو اول الحلول وان تستطيع ان تقنع الاب بذلك...وكما قلت هذا العمر خطير والتعامل معه لابد ان يكون بحكمة.
    تقبل رايي اخي الكريم والموضوع مازال مطروحا للنقاش لتفاعل بقي الاعضاء.
     
  16. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    السلام عليكم اخي الكريم ...سعيدة لان الفكرة نالت اعجابكم ورضاكم....ثانيا ليس الغرض من الموضوع ان تكون اخي ذو خبرة او لا بل نريد ان نناقش اراء بعضنا بما اننا اباء وامهات في المستقبل ولا يمنع ذلك ايضا ان يشاركنا ذوو الخبرة بارائهم لنفيد ونستفيد...هذا اولا اما ثانيا ...ماشاء الله اخي هذا ليس لديك خبرة وكان كلامك جد موزون ومنطقي وفيصميم التربية السليمة ومنهجها القويم...ولن ازيد على كلامك بارك الله فيك على النقاط التي طرحتها...وننتظر مشاركتك معنا في المواضيع القادمة باذن الله....جزاك الله كل خير.
     
  17. محب العلم

    محب العلم طاقم الإدارة إداري

    جزاك الله خيرا أختي الرمال البيضاء استفدت من تعليقاتك وردوك كثيرا
    واستفدت أكثر من كلام أخي BAHR فجزاه الله عنا خيرا وبارك فيه

    شكرا للجميع على إثراء الموضوع بالأفكار المفيدة القيمة
     
    فراشة و فتى الرياضيات معجبون بهذا.
  18. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    جزاني واياك اخي الجنة يارب...في انتظار مشاركة باقي الاعضاء للنقاش وابداء ارائهم....
     
  19. جنة الاحلام

    جنة الاحلام عضو وفيّ

    إخوتي الاعزاء منتدانا جميل وكل ما يطرح فيه مفيد ورائع وحقا حقا الردود أروع فأروع
     
  20. الرمال البيضاء

    الرمال البيضاء عضو وفيّ

    مشكورة حبيبتي على المرور.....هو منتدانا الغالي باعضائه المميزين...نتمنى دوام استمراره....سعدت بمرورك لكن ننتظر مشاركتك وتفاعلك وارائك...
     

مشاركة هذه الصفحة