قصة ورؤية :كن كقلم الرصاص !

الموضوع في 'قصص، روايات، ونصوص أدبية' بواسطة عبد للرحمان, بتاريخ ‏25 ديسمبر 2011.

  1. عبد للرحمان

    عبد للرحمان عضو وفيّ

    [​IMG]



    a3.bp.blogspot.com__63X4j2R7tDI_TQNaPpHXUeI_AAAAAAAAAs0_wLpK35MU_nU_s320_Pencil_on_pad_of_paper.jpg



    في أحد الأيام، دخل الفتى على جده غرفة المكتب ليجلس معه ويتحدث، لكن الجد كان منهمكاً في كتابة شيئ ما، كسر الولد حاجز الصمت سائلاً: " هل تكتب قصة يا جدي ؟"...الجد: " نعم، أنا أكتب قصة".

    الولد: " وهل هذه القصة تتحدث عني؟".
    الجد: " لا، إنها لا تتحدث عنك يا بني...أتعرف... (ملتفتاً إلى حفيده) هناك ماهو أهم من القصة يا بني...إنه هذا القلم (مقدماً إياه للفتى).

    الولد ممسكاً بالقلم: " لكنه مجرد قلم رصاص يا جدي...لا أرى فيه شيئاً مميزاً".

    الجد: "أنت مخطئ..أتمنى أن تكون مثل هذا القلم عندما تكبر يا بني".
    الولد (مستغرباً): " وكيف يكون ذلك ؟".

    الجد: " حسناً...سأشرح لك ما أقصد..لقلم الرصاص خمس خصائص، إذا أحسنت الاستفادة منها ستعيش في سلام نفسي مع نفسك ومع من حولك طوال حياتك...

    الخاصية الأولى: نحن نتحكم بمسار القلم كيفما شئنا ونحن نكتب وأنت قادر على أن تفعل ما تشاء وأن تقرر مصيرك بنفسك لكن لاتنسى أبداً أن هناك من يُسيرك ويتحكم بمصيرك في النهاية وهو الله تعالى...

    الخاصية الثانية: في لحظة معينة سأضطر إلى التوقف عن الكتابة واستخدام المبراة الحادة لأجعل من قلم الرصاص في وضعية أفضل للكتابة وأنت كذلك، قد تُضطر إلى تحّمل بعض المصاعب والألم والحزن في لحظة معينة من حياتك ولكنها ستجعلك أقوى في مواجهة مصاعب الحياة.

    الخاصية الثالثة: استخدام قلم الرصاص يتيح لنا أن نستخدم الممحاة إذا ارتكبنا أخطاء، وأنت مثله قد تضطر إلى محو ونسيان بعض الأخطاء في حياتك لتعود إلى الطريق القويم مرة أخرى.

    الخاصية الرابعة: ما يهم حقاً في قلم الرصاص هو ليس العود الخشبي الذي نمسكه بأيدينا..بل الرصاص الذي يكون داخل العود الخشبي هو الأهم حيث بدونه لانستطيع الكتابة...وهذا أنت..الأهم هو من أنت من الداخل، لذلك اسعَ دائماً بأن ترتقي بروحك إلى أعلى واحرص على داخلك أكثر من حرصك على مظهرك.

    الخاصية الخامسة: قلم الرصاص يترك أثراً عندما نستخدمه في الكتابة..وأنت كقلم الرصاص، عند كل فعل أو تصرف تترك أثراً بين الناس وبين من يحيطون بك...لذلك فكر قبل أن تُقدم على قول أو فعل شيئ لأن الناس سيتذكرون أفعالك وأقوالك السلبية منها والإيجابية".

    رؤيـة:

    الخاصية الأولى:كلنا على يقين أن الله تعالى هو المتحكم بأمور عباده، لكن هذا الأمر لايعني أن نستكين وننتظر بل يجب علينا العمل والاجتهاد واتخاذ الأسباب في الحياة ومن هنا يبرز مفهوم (التوكل على الله)...حيث يقوم الفرد منا ببذل الجهد والطاقة المطلوبين لتسيير أمور حياتنا ثم بعد ذلك نوكل أمرنا لله، وهناك مفهوم اَخر وهو (الإيمان بقضاء الله وقدره)، نحن نقوم بما يمليه علينا ضميرنا ولا نتذمر من النتيجة إذا جاءت معاكسة لرغبتنا..لأن الله تعالى يريد ذلك لك..فكن واثقاً بالله تعالى أشد الثقة..فهو يعلم مصلحتك أكثر منك.

    الخاصية الثانية: المشاكل والأزمات هي كثيرة في حياتنا، منها ما يكسر الفرد ومنها ما يزيد الفرد قوة ومنعة حسب تكوين الفرد النفسي والاجتماعي..لكن الأصل أن تزيدنا الأزمات قوة لأن لكل مشكلة حل بإذن الله..الصبر أصدقائي هو مفتاح الحلول لكل أزماتنا ومشاكلنا إلى جانب وجود اليقين والثقة في الله تعالى لايتخلى عن عباده الصابرين.

    الخاصية الثالثة: كل إنسان منا يرتكب أخطاء في مراحل معينة من حياته...والأخطاء قد تكون كبيرة أو صغيرة لكن تجاوزها ومحوها يتم عن طريق تصحيح المسار وعدم الرجوع إليها...فالخطيئة هي ليست بارتكاب الأخطاء بحد ذاتها ولكن بالاستمرار فيها وعدم الرجوع إلى طريق الحق والفضيلة.

    الخاصية الرابعة: المظهر الخارجي أصدقائي لايعكس أبداً ماهية الفرد منا...فكم شخص يرتدي أجمل الثياب ويركب أفخم السيارات ولكنه فارغ العقل والقلب...شيئ جميل أن ترتدي ثياب جميلة وتركب سيارة محترمة لكن الأهم من هذا كله هو الجوهر أصدقائي...إذا كنت فارغاً من الداخل فكن على يقين أنك ستعاني في حياتك كثيراً...ولكي تكون شخصيتك جاذبة لمحيطك الإجتماعي، عليك بتغذية العقل عن طريق القراءة والمطالعة ومعرفة مايجري في العالم من حوله...وتغذية الروح عن طريق أداء مختلف العبادات والتأمل في الطبيعة والسماء والنجوم...العقل والروح هما جوهر الإنسان الحقيقي، فعن طرق الاهتمام بهما ستكون شخصيتك جاذبة للناس..تأكد من ذلك.

    الخاصية الخامسة: كن صاحب رسالة في الحياة...كن صاحب رسالة في بيتك ومع عائلتك..كن صاحب رسالة في مكان عملك..في جامعتك..في مدرستك..في الحي الذي تسكن فية..صديقي..استخدم التكنولوجيا لإفادة الناس بمعلومة أو نصيحة...صديقي حاول أن تترك أثراً إيجابياً في محيطك وكلٌ حسب طاقته وإمكانياته.



    للمزيد من القصص القصيرة..تفضل من هنـــا

    [​IMG]
     
    فارس الاسلام و عدة احمد معجبون بهذا.
  2. لارا

    لارا قلب الفراشة عضو وفيّ

    شكرا اخى فى الله على القصة وبارك الله فيك
     
    عبد للرحمان و عدة احمد معجبون بهذا.
  3. سيف الاسلام

    سيف الاسلام عضو جديد

    بارك الله فيك اخي


     
    عبد للرحمان و عدة احمد معجبون بهذا.
  4. عدة احمد

    عدة احمد طاقم الإدارة مشرف

    بارك الله فيك اخي
    مشكوووووووووووووووووور
    تحياتي
     
    أعجب بهذه المشاركة عبد للرحمان
  5. عبد للرحمان

    عبد للرحمان عضو وفيّ

    وفيكم بارك الله اخوتي
     
  6. بارك الله فيك و جزاك كل الخير
     

مشاركة هذه الصفحة