آلة إنجما (Enigma Machine)

الموضوع في 'موسوعة البحوث التربوية' بواسطة محب العلم, بتاريخ ‏3 أكتوبر 2008.

  1. محب العلم

    محب العلم طاقم الإدارة إداري

    آلة إنجما (Enigma Machine)


    آلة إنجما (بالإنجليزية: Enigma Machine) هي آلة تستخدم لتعمية وفك تعمية الرسائل السرية. ويُطلق اسم آلة إنجما تحديداً على أي آلة من عائلة الآلات الكهروميكانيكية الدوارة التي تستخدم لإنتاج الشيفرة السرية، حيث أن هذه العائلة تشمل أنواعًا متعددة ومختلفة من الطرازات.


    aupload.wikimedia.org_wikipedia_commons_a_ae_Enigma.jpg


    بدأ الاستعمال التجاري لإنجما في بدايات العقد الثاني من القرن العشرين، وقد تم استخدامها من قِبل العديد من الجهات العسكرية والحكومية للعديد من الدول، ربما من أشهرها ألمانيا النازية في فترة قبل وأثناء الحرب العالمية الثانية.

    الطراز الألماني من هذه الآلة، والذي يدعي فيرماخت إنجما (بالألمانية: Wehrmacht Enigma)، هو الإصدار الذي أخذ شعبية واسعة بسبب سهولة استخدامها وصعوبة فك شفرتها وبسبب استعمالها من قبل القوات العسكرية النازية. استطاع خبراء تعمية قوات الحلفاء فك تعمية عدد هائل من الرسائل باستخدام هذه الآلة. وقد تم فك التعمية عام 1932 على يد مشفرين بولنديين هم ماريان رييفسكي، جيرزي وزيسكي، هينركي زيجلاسكي من مكتب التعمية البولندي. في منتصف عام 1939 تم نقل طرق التعمية وفك التعمية من بولندا إلى بريطانيا وفرنسا. قدمت هذه الآلة مساعدة كبيرة لجهاز الاستخبارات العسكرية لقوى الحلفاء وقد سميت ألترا (ULTRA) ، حتى أنه يقال أن نهاية الحرب الأوروبية كانت أبكر بعامين بسبب فك الشيفرة الألمانية.

    وقد تمكن الحلفاء من كسر تعمية رسائل آلة إنجما ليس فقط بسبب وجود بعض نقاط الضعف في تعميتها ولكن بسبب بعض العوامل المهمة الأخرى خصوصاً الأخطاء البشرية من مستعمليها وتسرب أسرار التعمية أثناء العمل وكذلك ساعدت الآلات المستولى عليها في كشف طريقة عملها.

    ::::::::::::::::::::::::

    لمتابعة المقال العلمي كاملا .. الخصائص التقنية للآلة، تاريخ تطورها و كيفية استعمالها

    اضغط هنـا للدخول

    ::::::::::::::::::::::

    ويكيبيديا
     
  2. السيد علي

    السيد علي عضو وفيّ

    جزاك الله كل الخير
    وقل ربي زدني علما
     
  3. محب الله

    محب الله طاقم الإدارة إداري

    شكرا لك على الفائدة الأخ محب العلم
    بارك الله فيك وجزاك الله كل الخير
     

مشاركة هذه الصفحة