دراسات نفسية حديثة في تأثير فقدان الوالدين على النفسية

الموضوع في 'علم النفس' بواسطة العزيزة بالقرآن, بتاريخ ‏9 مايو 2011.

  1. العزيزة بالقرآن

    العزيزة بالقرآن طاقم الإدارة مشرف

    وفاة أحد الوالدين يؤثر نفسيا على الأطفال طفل واشنطن / قالت دراسة أجراها باحثون أمريكيون إن فقدان المراهق أحد والديه أو كليهما بشكل مفاجئ بسبب الموت، كما هو الحال عند وقوع الكوارث، قد يهدد صحته النفسية على المدى الطويل.
    وطبقا لما أشار إليه باحثون من جامعتي "كاليفورنيا" و"ديوك" الأمريكتين، فلا بد من الاهتمام برعاية وعلاج المراهقين من المفجوعين بوفاة الوالدين، لتجنب إصابتهم باضطرابات نفسية مزمنة، قد يستمر تأثيرها لسنوات عقب وقوع الحادثة.
    وتفيد نتائج الدارسة التي نشرتها "دورية اضطرابات الوجدان"، في إصدارها الإلكتروني المبكر لشهر يناير القادم، بأن المراهقين الذين فقدوا كلا الوالدين بشكل مفاجئ، بسبب الموت الناجم عن وقوع الكوارث، كانوا الأكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب، حتى بعد انقضاء سنوات على الوفاة، يليهم في ذلك الأفراد المراهقين الذين فقدوا آبائهم فقط، ومن ثم أولئك الذين فقدوا أمهاتهم.
    كما أفادت النتائج بأن الإناث كن أكثر تأثرا بفقدان أحد الوالدين أو كليهما، مقارنة مع نظرائهن من الذكور.
    وفى نفس السياق؛ أشارت دراسة نشرت في دورية " أرشيفات طب الأطفال والمراهقين"؛ إلى ارتباط تعرض الأفراد من الأطفال أو المراهقين، لفقدان أحد الوالدين بشكل مفاجئ بسبب الموت، بزيادة مخاطر الإصابة بالاكتئاب واضطرابات "الشدة ما بعد الصدمة"، وبمقدار يزيد عن الضعف، مقارنة مع أقرانهم ممن لم يخوضوا هذا النوع من التجارب القاسية.
    كما بينت النتائج أن الأشخاص الذين يجدون أنفسهم مسئولين عن رعاية هؤلاء الأفراد، يواجهون مشاكل نفسية محتملة.
    وكانت الدراسة استهدفت 140 عائلة، ممن تعرض الأبناء فيها لفقد أحد الوالدين بشكل مفاجئ بسبب الموت، حيث تراوحت أعمار الأبناء من الإناث والذكور، ما بين 7- 25 عاما، وقد أخضعوا جميعا للتقييم بهدف تحديد الحالات بينهم التي تعانى من اضطرابات نفسية.



     
  2. إبن الوفاء

    إبن الوفاء عضو نشيط

    شكرا و بارك الله فيك
     
  3. العزيزة بالقرآن

    العزيزة بالقرآن طاقم الإدارة مشرف

    وفيك يبارك الله اخي الكريم
     
  4. محب العلم

    محب العلم طاقم الإدارة إداري

    المسلم بإيمانه بالقضاء والقدر ينجو من هكذا تأثير على نفسيته
    لي سؤال صغير، في فياضانات باب الواد 2001 وزلزال بومرداس 2003 هل تم إجراء دراسات من هذا النوع ؟

    شكرا على المعلومات المقدمة
     
  5. عماد المغناوي

    عماد المغناوي عضو جديد

    سلام الله عليكم

    شكرا لك أختي

    يبقى تمسكنا بالله عز وجل هو الدواء الوحيد

    و ديننا علمنا كيفية الخروج من الصدمات

    بارك الله فيك
     
  6. العزيزة بالقرآن

    العزيزة بالقرآن طاقم الإدارة مشرف

    وفيك بارك الله اخي الكريم
    بالنسبة لفياضنات باب الواد و الزالزال ببومرداس لم يتم اي اصدار او اسنتاج دراسات نفسية حول الكارثتين
    لكن بالطبع كان تكفل نفسي بالضحايا بعد الصدمة لأن اثناء حدوث الصدمة لا يكون دراسات وانما تكفل بعدها تكون الدراسات على اساس الآثار النفسية المترتبة
    ان شاء الله تكون مستقبلا دراسات لكل تلك الاحداث مثل ماكاكن لاحداث بن طلحة الدموية

    شكرا لهذا المرور الكريم
     
  7. العزيزة بالقرآن

    العزيزة بالقرآن طاقم الإدارة مشرف

    وفيك بارك الله اخي
    نعم الايمان هو عامل اساسي في تجاوز المحن
    لكن واجبنا للتكفل امر مطلوب
     
  8. زواوي ع

    زواوي ع عضو جديد

    هذا الدراسة جيدة وصحيحة لكن اليتم ربما يصقل شخصية الانسان فيكون منه رجلا عظيما ، فمن رحم الأزمة يولد العظماء ومثالنا في ذلك حبيبنا محمد عليه الصلاة و السلام . بارك الله فيك
     
  9. محب العلم

    محب العلم طاقم الإدارة إداري

    شكرا على الاهتمام والاجابة
    ربي يبعد علينا الكوارث والمصائب
     
  10. العزيزة بالقرآن

    العزيزة بالقرآن طاقم الإدارة مشرف

    أولا اسمحلي بالترحيب بك معنا في المنتدى نتمنى لك اقامة طيبة
    ثم بارك الله فيك على المرور وهذه المشاركة
    أخي الكريم النبي صلى الله عليه وسلم في حياته بعد وفاة والديه وجد من يأويه يتيما وكفله الا أن شب
    لذلك حث الاسلام على كفالة اليتيم وورد من الاحاديث النبوية حول أجر كافل اليتيم ما يبين لها أهمية هذا الأمر
    شكرا لمرورك الكريم
     
  11. العزيزة بالقرآن

    العزيزة بالقرآن طاقم الإدارة مشرف

    وفيك يبارك الله
    نتمنى ان الفكرة وصلت وتم ايضاحها
     
  12. ميسوار

    ميسوار عضو مشارك

مشاركة هذه الصفحة