الخامسة ابتدائي 630 ألف مترشح في امتحانات الطور الإبتدائي

الموضوع في 'السنة الخامسة ابتدائي' بواسطة محب الله, بتاريخ ‏26 مايو 2009.

  1. محب الله

    محب الله طاقم الإدارة إداري

    630 ألف مترشح يدخلون إمتحانات الطور الإبتدائي غدا


    تجنيد 10 آلاف معلم للتصحيح و94200 ألف أستاذ للحراسة و70 مليارا كمصاريف




    الإعلان عن النتائج سيكون في 7 جوان ودورة ثانية للراسبين مع نهاية الشهر

    يستعد غدا أزيد من 630 ألف مترشح لإمتحانات الطور الإبتدائي للإنتقال إلى السنة الأولى متوسط، من بينهم 1741 مترشح بالمدارس الخاصة اضافة الى رقم 126 الذي يمثل ذوي الإحتياجات الخاصة، أرقام وإن انخفضت مقارنة بالسنة الماضية، إلا أن طبيعة الإمتحان تكتسي لهذه الدورة استغلال التلاميذ لكل مجهوداتهم بعد أن قررت الوزارة في الدورة السابقة صعود جميع التلاميذ بالرغم من رسوبهم.

    *
    إمتحانات هذا الطور لا تختلف عن امتحانات شهادة التعليم المتوسط أو حتى شهادة البكالوريا من حيث إجراءات التنظيم، حيث خصصت الوزارة الوصية لهذا القطاع نحو 94200 أستاذ ومعلم حارس، وسيمتحن تلاميذ الطور الإبتدائي عبر 3408 مركز إجراء، وسيشرف على هذه الإمتحانات ويراقبها 3908 ملاحظ موزعين عبر جميع مراكز الإجراء، فيما سيتكفل بتصحيح أوراق الإجابات نحو 10 آلاف معلم سيصححون أوارق الإجابات عبر 67 مركز تصحيح.
    *
    أرقام هذه الدورة تشير إلى أن نسبة الإناث وعلى عكس امتحانات شهادة الطور المتوسط والبكالوريا تقل عن نسبة الذكور، حيث بلغت نسبة هؤلاء 54.27 بالمائة، فيما تمثل نسبة الإناث رقم 45.73 بالمائة، فيما النسبة الأقل تشير إلى ان عدد تلاميذ الأقسام الخاصة وهو ما يمثل رقم 0.27 بالمائة أي ما يمثل تعداد 1741 تلميذ من مجموع 635589 مترشح لهذه الإمتحانات.
    *

    *
    تعليمة بتوزيع وجبة باردة على المترشحين
    *

    *
    حظوظ تلاميذ الطور الإبتدائي ستبقى قائمة بفضل احتفاظ الوزارة على الدورة الإستدراكية والتي حددت بتاريخ 24 من شهر جوان الحالي والتي سيمتحن فيها التلاميذ ممن رسبوا وتحصلوا على معدلات أقل من 5 على 10، وبإمكانهم رفع معدلاتهم وبالتالي الإنتقال إلى السنة الأولى متوسط، أما عن تاريخ إعلان نتائج هذه الإمتحانات حددته الوزارة بأول أيام شهادة البكالوريا وهو تاريخ 7 جوان القادم، فيما يخص الدورة الأولى وفيما تم تحديد تاريخ 7 جويلية تاريخ إعلان نتائج الدورة الثانية.
    *
    أما عن الأعباء المالية لهذه الدورة فرصدت الوزارة 70 مليار سنتيم كمصاريف مالية لتغطية جميع تكاليف أيام الإمتحانات وتعويضات للأساتذة الحراس والمصححين.
    *
    جدير بالذكر، أن وزير التربية الوطنية فضل لهذه الدورة أن يشرف على عملية الإنطلاق الرسمي لهذه الإمتحانات من ولاية البويرة.
    *
    أما عن طبيعة الإمتحانات فقد وصلت أمس لجميع المراكز الجهوية للديوان الوطني للمسابقات والإمتحانات مواضيع الإمتحانات فجرا، على أن توزع اليوم على مقرات مديريات التربية، وسيمتحن التلاميذ في اليوم الأول لمادة اللغة العربية والرياضيات على أن يمتحنوا مساء في مادة اللغة الفرنسية، هذا وأكدت مصادر مطلعة أن تعليمات وجهت للتكفل بإطعام جميع التلاميذ المترشحين بوجبة باردة وذلك بسبب درجات الحرارة المرتفعة.

    جريدة الشروق
     

مشاركة هذه الصفحة